غزة.. حرب الإبادة تتواصل.. ارتفاع حصيلة الشهداء إلى 38.243

2024-07-10 14:28:47 أخبار اليوم - متابعات

  

أعلنت وزارة الصحة في غزة، الثلاثاء 9 يوليو، ارتفاع عدد ضحايا حرب الإبادة التي يشنها الاحتلال منذ 9 أشهر إلى 38.243 شهيدا و88.033 مصابا.

وأضافت في بيانها، أنّ الاحتلال ارتكب 3 مجازر في القطاع خلال 24 ساعة وصل منها إلى المستشفيات 50 شهيدا و130 مصابا.

ولليوم 277، يواصل الاحتلال حرب الإبادة في حق الأبرياء بغزة مخلفا مزيدا من الضحايا والتدمير الممنهج لكل مظاهر الحياة.

وأمس استشهد 7 فلسطينيين بينهم 4 أطفال، وأصيب آخرون، في قصف للاحتلال استهدف تجمعا للمدنيين في مخيم البريج وسط قطاع غزة.

وأفادت مصادر طبية في مستشفى شهداء الأقصى أنّ 7 فلسطينيين بينهم 4 أطفال وسيدة ارتقوا، وأصيب عدد آخر في غارة “إسرائيلية” استهدفت تجمعًا لمدنيين قرب مفترق طرق “أبو رصاص” وسط مخيم البريج.

وأوضحت المصادر، أن غالبية الإصابات التي وصلت المستشفى هي من الأطفال ووصفت حالة عدد منهم ما بين المتوسطة والخطيرة.

في سياق متصل، تتواصل سياسة الاحتلال الانتقامية بتجويع النازحين، ومنع دخول المساعدات.

والثلاثاء، قال المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، إنّ الاحتلال يمنع إدخال المساعدات إلى القطاع منذ 64 يوما، فالأمر ينذر بارتفاع أعداد الوفيات.

وأضاف في بيان أنّ إجراءات الاحتلال ستؤدي إلى ارتفاع عدد الوفيات في القطاع بسبب الجوع وخاصةً بين الأطفال.

وشدّد المكتب الإعلامي على أنّ الاحتلال يعمل على تصعيد سياسة التجويع في محافظات القطاع وبشكل عميق في محافظتي غزة والشمال.

وأدان المكتب الإعلامي الحكومي قرار الاحتلال والموافقة الأمريكية على منع إدخال المساعدات إلى القطاع، كسلاح حرب وأداة للضغط السياسي.

           

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
الدكتور محمد سالم الغامدي لـ (أخبار اليوم) الحاجة لتعديل تقومينا الهجري تأتي من ضرورة ضمان دقة توقيت الشرعية السماوية

قال الكاتب الصحفي السعودي الدكتور محمد سالم الغامدي، إن التعديل للتوافق مع حركة الأبراج والفصول لضمان أن يكون العالم الإسلامي متناسيا تماما مع الظواهر الفلكية المحددة. وأكد الغامدي في حوار خاص أجرته (أخبار اليوم) إن هذا مشاهدة المزيد