إصابة شخص جوار المجمع الحكومي واستمرار إغلاق المقار الحكومية للأسبوع الرابع..
أنصار البيض وباعوم يتواجهون بفوهات البنادق داخل المركز الثقافي بالضالع
2013-04-21 17:43:20 2013-04-21


ما يزال مبنى المجمع الحكومي في محافظة الضالع ومختلف المقار الحكومية مغلقة للأسبوع الرابع على التوالي جراء الحصار الذي يفرضه مسلحون على تلك المكاتب وأعمال الاشتباكات المسلحة لازالت قائمة بين المسلحين وقوات الأمن..
ويشهد محيط مبنى محافظة الضالع اشتباكات مسلحة بين الحين والآخر بين قوات الأمن ومسلحين يمنعون بالقوة الدخول والخروج للمبنى ويحاصرونه عبر قطع الطرقات وتنفيذ العديد من الهجمات المتكررة على المبنى في محاولة لاقتحامه, كما يمنعون بالقوة كافة موظفي الجهاز الإداري للدولة من الدوام بحجة الضغط على السلطات في إطلاق سراح معتقلين من الحراك الجنوبي..
وأصيب شخص في محافظة الضالع بطلق ناري أثناء مروره بجوار مبنى المجمع الحكومي في سناح.
وقالت مصادر محلية لـ"أخبار اليوم" إن الشاب "عصام صالح احمد" من أبناء مديرية الحصين أصيب بطلق نار في ساعده الأيمن وذلك أثناء مروره وزملاء له في الطريق الفرعية الواقعة جوار مبنى المحافظة قادما من قريته في طريقه إلى الشارع العام.
وتشير المعلومات إلى أن الشاب عصام اخترقت ساعده طلقة نارية لم يعرف مصدر إلى داخل السيارة التي كان يستقلها بمعية زملائه في طريقهم إلى جامعة عدن التي يدرسون فيها.
ونقل إلى مستشفى النصر بمدينة الضالع , أشارت مصادر طبية إلى أنه تم استخراج الرصاصة من ساعده فيما تضرر ت عظمة ساعده جراء اختراق الرصاصة له.
وفي سياق آخر تحدثت مصادر مطلعة نشوب خلافات حادة بين قيادات الحراك الجنوبي بالمحافظة وصلت لدرجة شحن السلاح داخل قاعة المركز الثقافي ( السينما ) بين أنصار القيادي "شلال علي شايع" التابع لعلي سالم البيض وأنصار باعوم الذي يقودهم في المحافظة "خالد مسعد" على خلفية انعقاد مؤتمر باسم المجلس الأعلى للحراك بالمحافظة وانتخاب الأخير رئيسا له وهو ما آثار حفيظة شلال شايع وأنصاره.
ويشهد مجلس الحراك صراعاً غير مسبوق خصوصاً بعد انقسامه إلى مجلسين يحاول كل فصيل فرض نفسه على الأرض على حساب الآخر.
وكان ﺭﺋﻴﺲ ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﺤﺮﺍﻙ "خالد مسعد" قد حذر عناصر الحراك من الذهاب بأسلحتهم إلى منطقة ﺳﻨﺎﺡ الذي يقع فيها المجمع الحكومي خشية الاحتكاك مع قوات الأمن.
ﻭﻗﺎﻝ مسعد «إننا ﻓﻲ ﻣﺮﺣﻠﺔ ﺣﺎﺳﻤﺔ ﻭﺧﻄﻴﺮﺓ ﻭﻋﻠﻴﻨﺎ أن ﻧﻜﻮﻥ ﻋﻨﺪ ﻣﺴﺘﻮﻯ ﺍﻟﻤﺴﺆﻭﻟﻴﺔ ﻭﻟﻦ ﻧﺴﻜﺖ ﻟﻤﻦ ﻳﺮﻳﺪ ﺗﻤﺰﻳﻖ ﺍﻟﺜﻮﺭﺓ ﻭﻻ ﻧﺮﻳﺪ ﺍﻟﻤﺰﺍﻳﺪﺍﺕ ﻭﺍﻟﻤﺸﺎﺣﻨﺎﺕ ونحن لا ﻧﻌﺒﺪ أشخاصاً ﻭوﻻﺅﻧﺎ ﻟﻠﻪ ﺛﻢ ﻟﻸﺭﺽ ﻭﺳﻨﻀﺤﻲ ﻣﻦ أﺟﻠﻬﺎ ﺑﺄﻏﻠﻰ ﻣﺎ ﻧﻤﻠﻚ».
فيما انتقد القيادي في الحراك "ﺭﺍﺋﺪ ﺍﻟﺠﺤﺎﻓﻲ" عناصر الحراك التي قال إنها تخرج إلى ﺍﻟﺸﺍﺭﻉ ﻟﻠﻤﺸﺎﺣﻨﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﻜﺎﻳﺪﺍﺕ في الوقت الذي ﻣﺎ ﺗﺰﺍﻝ ﺟﺜﺎﻣﻴﻦ ﺍﺛﻨﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻬﺪﺍﺀ ﻓﻲ ﺛﻼﺟﺔ ﺍﻟﻤﺴﺘﺸﻔﻰ.، مؤكداً عدم قبول وأضاف ﻟﻦ ﻧﻘﺒﻞ ﺃﻱ ﻣﺆﺍﻣﺮﺍﺕ ﻋﻠﻰ ﺛﻮﺭﺗﻨﺎ ﻭﻻ ﻧﻘﺒﻞ بأي ﻧﺰﺍﻋﺎﺕ ﻣﻨﺎﻃﻘﻴﺔ أو ﺍﻟﺘﺴﺎﺑﻖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻨﺼﺎﺕ في إشارة إلى ما يحدث من نزاع مناطقي داخل صفوف مجلس الحراك السلمي بالضالع والذي نتج عنه انقسامه إلى مجلسين.

الأكثر قراءة

المقالات

تحقيقات

dailog-img
كيف تحوّلت مؤسسات صنعاء إلى “فقَّاسة صراع” الأجنحة داخل جماعة الحوثي؟ (تحقيق حصري)

حوّل خلاف موالين لجناحين (متشددين) متعارضين داخل جماعة الحوثي المسلحة “جلسة مقيّل” خاصة- بالعاصمة اليمنية صنعاء خلال عيد الأضحى المبارك- إلى توتر كاد يوصل إلى “اقتتال” في “مجلس” مليء بالأسلحة والقنابل ا مشاهدة المزيد

حوارات

dailog-img
رئيس الأركان : الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر

أكد الفريق ركن صغير حمود بن عزيز رئيس هيئة الأركان ، قائد العمليات المشتركة، أن الجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل جاهزون لحسم المعركة عسكرياً وتحقيق النصر، مبيناً أن تشكيل مجلس القيادة الرئاسي الجديد يمثل تحولاً عم مشاهدة المزيد